العملاق الصيني هواوي تعمل على نظام تشغيلها الخاصHongMeng


يمثل قرار جوجل تقييد استخدام هواوي لنظام التشغيل أندرويد تحدياً كبيراً لعملاق التكنولوجيا الصيني؛ حيث انه قد يحرم هواتفه من بعض التطبيقات الأكثر شعبية في السوق، مثل يوتيوب وخرائط جوجل.ومتجر بلاي ستور...الخ
لكن الشركة، التي تعد الآن ثاني أكبر منتج للهواتف الذكية في العالم، تعمل بالفعل على نظام التشغيل الخاص بها لمواجهة الفيتو الأمريكي المحتمل، حسب موقع BBC Mundo الإسباني
قال ريتشارد يو، أحد المديرين التنفيذيين للشركة، لمجلة Die Welt الألمانية في مارس/آذار: «إذا لم نتمكن من الاستمرار في استخدام هذه الأنظمة (مثل أندرويد)، يجب أن نكون متأهبين لذلك».
وأضاف المسؤول: «لقد أعددنا نظام التشغيل الخاص بنا، إنها خطتنا الاحتياطية، لكننا بالطبع نفضل العمل مع النظم التي توفرها جوجل ومايكروسوفت».
بالنسبة لبعض الخبراء، كان تطوير هواوي نظامَ تشغيلٍ خاصاً بها أمراً لا مفر منه، وهو ما صرّح به الأستاذ الجامعي وونغ كام فاي لوكالة AFP: «عرفت هواوي جيداً أنها كعملاق اتصالات، كانت بحاجة في النهاية إلى التحكم في التقنيات الأساسية».

وتابع: «لديهم نظامهم بالفعل، لكنهم ليسوا مستعدين لإطلاقه».
وأضاف: «كان من الأفضل أن تكون هناك ثلاث سنوات أخرى لتطويره، لكنهم لا يملكون هذا الوقت، وعليهم الإسراع في الوقت الراهن».

HongMeng: نظام تشغيل هواوي الجديد

لم تقدم هواوي مزيداً من المعلومات حول نظام التشغيل، ولكن وفقاً للمعلومات الواردة من Global Times، وهو موقع أخبار صيني مملوك للدولة، فقد تم اختبار هذا النظام بالفعل وسيحل محل أندرويد تدريجياً.
ووفقاً للمعلومات التي نشرها Huawei Central، وهو موقع متخصص في أخبار التكنولوجيا يقول إنه يعمل على نحو وثيق مع الشركة الصينية، فإن اسم هذا النظام الجديد سيكون HongMeng OS.
سيتم استخدام البرنامج، الذي كان قد بدأ تطويره في عام 2012، كنظام عالمي على العديد من الأجهزة، بما فيها الهواتف والأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر.
ووفقاً للموقع، سيعتمد نظام HongMeng OS على نظام التشغيل Linux، وهو نفسه الذي يعتمد عليه نظام أندرويد.
وبدلاً من استخدام هيكل مختلف، من المحتمل أن تلتزم الشركة بـ (نهج مشترك) يضمن التوافق مع معظم أنماط التصميم الحالية لنظام أندرويد.

ليست هناك تعليقات